3 أسئلة لخبير

استخدم العلاج بالتبريد، المصباح أو الليزر لعلاج بقع التصبغ

Resources\Visuels\V4\Headers\Articles\INT\v_header_3questions_default.jpg

تظهر رواسب مادة الميلانين في قاعدة البشرة وأحيانا في باطن البشرة، وتظهر بقع التصبغ على المناطق المكشوفة من البشرة. هناك تقنيات متاحة للحد من ظهورها أو جعلها تختفي. مقابلة مع طبيب الأمراض الجلدية.

كيف تظهر بقع التصبغ؟

البقع الأكثر شيوعًا هي النمش الشعاعي،

نتيجة تقدم عمر البشرة الناجم عن أشعة الشمس. تظهر غالبًا بعد سن الخمسين، على ظهر اليدين وعلى الوجه. يمكن أيضا لحبوب منع الحمل أو الحمل إحداث بقع صغيرة أو كبيرة باللون البني الداكن على الجبين والخدين نتيجة التعرض لأشعة للشمس. يسمى ذلك الكلف. يجب أن يكون الناسب على دراية بأن وضع المعطر في الصيف يمكن أن يصبغ البشرة.

ما هي الإجراءات التي تستخدمها للعناية بها؟

قبل القيام بأي إجراء، يجب علينا التأكد من أن هذه الإصابات غير خطرة.

مطلوب فحص الأمراض الجلدية. استخدم العلاج بالتبريد غالبًا (عندما لا يكون الجو مشمس) للنمش الشعاعي (ظهر اليدين والوجه). في حين يمكن للمصباح الومضي توفير علاج شامل للبشرة المصابة بالتصبغ، تُعتبر أشعة الليزر الصباغية ( أشعة Q-switched ND: YAG وأشعة الليزر ألكسندريت) فعالة للغاية أيضًا. يكون علاج الكلف أكثر صعوبة، حيث أن التصبغ يغالبًا ما يكون عميقًا.

ما هي نتائج هذه العلاجات؟

النتائج بسيطة. مع العلاج بالتبريد، تتكون قشرة صغيرة داكنة وتختفي بعد اسبوعين.

يمكن أن تظل المناطق المعالجة أكثر بياضًا لبضعة أسابيع. وتختفي بشكل أسرع مع أشعة الليزر، ولا توجد مخاطرة في بقاء بقعة بيضاء. وتعتبر الحماية المنظمة من الشمس أمرًا هامًا للغاية لمنع عودتها من خلال  استخدام قبعة، وكريم واقي من الشمس ذو مادة عالية الفعالية للحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية أ  و ب.

  • Facebook
  • Pin

نوصيك بما يلي

الاطلاع على جميع المقالات