3 أسئلة لخبير

لمنع الجفاف، والبشرة المزعجة في الشتاء، أوصي بوضع علاجات مغذية مكثفة مرتين يوميا.

Resources\Visuels\V4\Headers\Articles\INT\v_header_3questions_default.jpg

تفتقد البشرة الجافة كلاً من النضارة وطبقة البشرة الدهنية، مما يؤدي إلى تغيرات في حاجز البشرة، ومنع تزويدها بالحماية الفعالة.  تصل حالة بشرتنا خلال شهور الشتاء البارد إلى الأسوأ.  كيف يمكننا منع ذلك من الحدوث؟  هذه نصيحة تم تحديدها بواسطة طبيب الأمراض الجلدية.

ما هي أعراض مرضاك التي تظهر مع البشرة الجافة؟

تعتبر البشرة الجافة هي حالة يمكن أن تؤثر بشكل دائم على بعض الأفراد على وجوههم.

والأذرع والأرجل وخصوصًا اليدين، وأحيانًا الجسم بشكل كامل. قد تكون البشرة الجافة مرضًا وراثيًا (مرض جلدي) أو مرتبطة بشتى الأمراض مثل (الأكزيما والصدفية ومرض السكري وخلل الدرق).  ومع ذلك، جميع البشرة الجافة تميل إلى الأسوأ خلال الشتاء. 

ما الذي يحدث بالضبط خلال فصل الشتاء؟

عندما ينخفض مستوى الرطوبة، تتفاعل البشرة عن طريق إفراز رطوبة، مما ينتج عنها جفاف بشكل متزايد.  

تزيد الرياح والطقس البارد والملابس الثقيلة وكذلك الأشعة فوق البنفسجية في المناطق الجبلية من مستوى جفاف البشرة.  يصبح الإحساس بالشد والسحب أكثر  تكرارًا بالإضافة إلى إحساس  بعدم راحة البشرة. ولذلك من الضروري وضع منتجات مرطبة غنية للبشرة عدة مرات يوميًا، وخصوصًا للوجه والشفتين.

ما الذي توصي به للعناية بالبشرة الجافة والمزعجة؟

أوصي بوضع علاجات مغذية مكثفة مرتين يوميا.

والتي تحتوى على كل من مقومات مرطبة ودهنيات لكي يتم منع فقد الماء من البشرة.  وأود أيضًا أن أوصي باستخدام زيت الاستحمام في الحمام أو استخدامه مباشرة على البشرة عقب غسلها.  أنصح مرضاي بعدم استخدام حمام الفقاقيع أو المنتجات الأخرى التي قد تثير البشرة بالإضافة إلى خفض عدد مرات الاستحمام أو الحمامات التي تؤخذ في اليوم.  وكذلك، وضع ملطف للبشرة ومنتجات ترطيب للبشرة بانتظام.

  • Facebook
  • Pin

نوصيك بما يلي

الاطلاع على جميع المقالات