التركيز على...

إن إضعاف البشرة، والخشونة المتكررة: من شأنها ان تساعد البشرة علي معالجة نفسها

v_header_focuson_11506.jpg

التعرض اليومي لعوامل الخشونة الخارجية والتهيج يضعف الجلد على اليدين والشفتين، وهذا له تداعيات. بمجرد ضعف البشرة فسوف تتفاعل بشكل أكبر مع عوامل الخشونة والتهيج الجديدة، مما يؤدي إلي ظهور الأمراض الخطيرة المحتملة. لمساعدة البشرة أن تجدد الطبقة الواقية والدفاع عن نفسها بفاعلية أكبر، La Roche-Posay لديها الحل. CICAPLAST للأيدي والشفتين صمم ليؤدي مجموعة من الأعمال.

المهن اليدوية

اذا قل مستوى الترطيب في بشرة الأيدي

حيث تفتقر بشرة اليد الي الغدد الدهنية. وتقع تحت الضغط بانتظام،، وهى من الناحية الفسيولوجية ضعيفة للغاية وتتعرض باستمرار للهجوم. في حالة بعض المهن، التي يمكن أن تكون قاسية على اليدين،  فإن هذا الضعف ربما يتسبب في التهاب جلدي مزمن.
مقدمي الرعاية الصحية والعمال اليدويين والحلاقين والخبازين ومن هم بانتظام في اتصال مع المذيبات والمنظفات والصابون الكاشط. وعندما تصاب اليدين بالضعف قد تمنع المهنين من العمل.
وكمتطلبات لليدين فإنها تحتاج متطلبات خاصة لأن الترطيب فقط لا يكفي. وهناك حاجة للعمل على مستويين وتوفير حاجز السطح الوقائي والإصلاح المكثف

النصيحة الأولي

اختيار منتج للعناية بالبشرة صنع خصيصًا للمهنيين

1. Regles d'or_illu 5

للعناية بالأيدي الذي يمثل حاجز الشفاء الذي يهدئ ويحمي حاجز البشرة للأيدي المنهكة التي تضررت بفعل عوامل الخشونة الداخلية أو المهنية.
فإنه يوفر حماية طويلة الأمد تصل مدتها إلى ساعتين ولها تأثير فوري مهدئ من الاستعمال الأول. إنه يغطي الجلد بطبقة غير مرئية بفضل تركيبته غير الدهنية وغير اللزجة  بتركيب سريع الامتصاص مقاوم للغسل أو الاحتكاك.
الفاعلية والراحة معًا، حيث قد تم اختبار وإثبات فاعلية CICAPLAST علي أيدي المهنين.
وجود طبقة علي البشرة  بعد ساعتين من مزاولة الأنشطة.
المصدر: التصوير تحت المجهر الالكتروني الفاحص في زمن ما بين 15 دقيقة إلى ساعتين على أيدي المتطوعين.

اختيار القفازات المناسبة

في كل يوم نستخدم فيه أيدينا في الغسل والطبخ وتنظيف وإصلاح المنزل. يجب الأخذ في الاعتبار أنها يمكن أن تضرر إلي حد بعيد مما قد يتسبب حتي في الالتهاب الجلدي المزمن.  إن خطر المعاناة سيسبب عواقب وخيمة أكبر حتي من تلك التي تخلفها عن ممارسي المهن اليدوية.
بالإضافة إلي استعمال CICAPLAST فإنه من المهم أن تختار القفازات المناسبة للحماية الداخلية أو المهنية أو الطبية أو الصناعية أو الاتصال بمواد كيميائية ... إلخ. إنه لأمر مهم أن تتأكد من تغيير قفازاتك بانتظام لتضمن الحماية المثلي لليدين.

النصيحة الثانية

ارتد القفازات أثناء المساء

1. Regles d'or_illu 1

المساء هو الوقت المناسب لتأخذ قسطا من العناية ببشرتك لأنها تدخل مرحلة التجديد أثناء المساء. استعمال كميات سخية من CICAPLAST ولكن في جرعات صغيرة أثناء التدليك للتأكد من امتصاص البشرة للكريم.

الشفاه المفرطة الجفاف

العلاج والحماية

تتعرض الشفاه باستمرار لمخاطر مضاعفة كما أنها تحتوي على القليل جدا من الميلانين لحمايتها من الأشعة فوق البنفسجية.  ويمكن للعوامل المناخية الخارجية فضلا عن حقيقة التمخط او استعمال المكياج حيث يمكن أن يتسبب في ألم وشعور غير سار.
بعض علاجات حب الشباب من نوع الايزوتريتنون والتي تحتوي علي مكونات نشطة يكون لها تأثير في تجفيف البشرة ويمكن أن يتسبب في التهاب شديد.
أحد الأمثلة على ذلك هو التهاب الشفاة الذي غالبًا ما لوحظ في حالات اتخاذ الايزوتريتنون. المظهر الاكلينيكي يمكن أن يتراوح ما بين التقشر البسيط إلي الالتهاب الأكال أو المزعج. الشفاه التي تصبح جافة وضعيفة للغاية بهذه الطريقة تحتاج إلى العمل على مستويين، تقديم كل من حاجز وقائي سطحي وإصلاح مكثف طويل الأمد.

النصيحة الثالثة

اختيار العلاج المناسب للشفاه الجافة المتهيجة أو المتشققة.

1. Regles d'or_illu 3

كريم CICAPLAST هو حاجز إصلاح بلسمي حيث يهدئ ويحمي ويساعد علي إعادة تكون البشرة في المناطق المتشققة والمتهيجة والمتصدعة من الشفاه. هو تركيبة غنية  كريمية لها أثر مبهج نقي علي البشرة إنها تكون طبقة حماية مهدئة وعديمة اللون علي الشفاه حيث تساعد في الإصلاح وتعطي شعور مريح وفوري بالتحسن وإحساس بالنعومة.
حيث ستشعر بتحسن لأكثر من 12 ساعة بعد الاستعمال حتي عند تناول الطعام أو الابتسام. طرفها المشطوف الذي يتكيف بشكل تام مع شكل الشفاه، مما يسمح باستعمال فائق الدقة. حيث تم اختباره علي شفاه متطوعين قد حصلوا علي الايزوتريتنون.
CICAPLAST هو كريم الشفاه حيث يستخدم لأغراض متعددة حيث يمكن أن يستخدم في محيط الفم والأنف والنثرة والأخدود الصغير الموجود بين الشفة العليا والوسطي.
* التقييم الذاتي ل 40 شخص - بعد 4 أسابيع من الاستخدام

الاحتراس من العوامل المناخية

دائمًا على الخط الجبهي، والجلد الحساس في الشفتين هو أول من يعاني من العوامل المناخية الخارجية. الرياح والبرد والشمس مع درجات الحرارة القصوى في الصيف والشتاء تشكل مصدرًا للتهيج والهجوم. عند حدوث ضعف فعلي للبشرة فإن الأثر الذي يتركه التعرض للحرارة والبرودة قد يكون أكثر سوءًا في فصل الشتاء، عندما تكون في الخارج، فعليك حماية الفم والأنف مع استخدام وشاح. وفي الداخل تجنب الغرف ذات درجات الحرارة الزائدة. في الصيف، يجب الحذر من الاستعمال المفرط لمكيف الهواء. وتذكر دائمًا استعمال الكريم المناسب للوقاية من الأشعة فوق البنفسجية.

النصيحة الرابعة

تجنب الصدمات الحرارية

1. Regles d'or_illu 2

حتي إنها أكثر عنفًا من درجات الحرارة القصوى  بسبب الفوارق الشاسعة في درجات الحرارة. في فصل الشتاء، لا تخرج من دون حماية وجهك من أجل تجنب التحولات الحرارية المفاجئة من البرودة إلي الحرارة والعكس.
فعند شعور الوجه بالبرودة فلا تستخدم الماء الساخن جدا للتدفئة. حتي أثناء الصيف، عليك باستخدام الماء الدافئ علي البشرة.

  • Facebook
  • Pin

نوصيك بما يلي

الاطلاع على جميع المقالات